نمنح حق الامتياز في دولتك ونقدم برنامج شراكة حصري يحقق عائدات كبيرة اقرأ المزيد
ساعة سعيدة في المطاعم

كل ما تحتاج معرفته عن الساعة السعيدة

2021/01/25
بقلم Nadine Hashem

يعتبر التعبير الشهير "الساعة السعيدة"  الذي استخدم في بادئ الأمر من قبل البحرية الأمريكية لوصف فترة الترفيه الخاصة بهم ثم تم ربطه بتناول الكحول قبل وقت العشاء الوقت المفضل لدى الجميع في عصرنا الحالي.

 

 

لماذا هو مشهور؟

 

 

لأسباب عديدة أهمها أنها تشير عادة إلى نهاية يوم عمل متعب.

 

 

سبب آخر يتعلق بالتخفيضات التي تقدمها الحانات لعملائها.

 

 

لماذا تتبع الساعة السعيدة؟

 

 

لماذا تبيع بأسعار مخفضة؟

 

 

 

الجواب بسيط هنا.

 

 

لزيادة المبيعات

 

 

عادة ما تقام ساعة التخفيضات في الوقت الميت من اليوم حيث تكون المبيعات بطيئة، والقليل من الناس يأتون إلى مطعمك أو الحانة أو حتى المخبز.

 

 

 

تخلق الساعة السعيدة حركة الزبائن المطلوبة وتعزز المبيعات التي كانت منخفضة خلال فترة زمنية محددة.

 

 

 

تكمن المعادلة هنا في حجم  العمل الذي تولده ومدى قدرة موظفيك على بيع العملاء خلال ساعة التخفيضات.

 

 

 

جذب عملاء جدد

 

 

لا شك أن ساعتك السعيدة ستجذب المستهلكين الذين قد يتحولون إلى عملاء مخلصين حتى خارج الإطار الزمني للساعة السعيدة إذا استمتعوا بتجربتهم.

 

 

 

إنها فرصة لك للإعلان عن الساعة السعيدة بحيث يطال مستهلكين معينين وتحويلهم إلى زبائن مخلصين لك إذا استطعت أن تنجح.

 

 

 

هل الساعة السعيدة للجميع؟

 

 

نعم.

 

 

لا تقتصر ساعة التخفيضات على الحانات التي تقدم المشروبات الكحولية. يمكنك أيضًا تطبيقها في مطعمك أو مخبزك ويمكنك أن تجعلها تتناسب مع أوقاتك البطيئة في النهار أو الليل.

 

 

 

على سبيل المثال ، إذا كنت تملك مخبزا حيث تعد ساعات عملك البطيئة بين الساعة 4 مساءً و 9 مساءً. استخدم الساعة السعيدة خلال هذه الأوقات لتقديم حسم على الخبز والمنتجات المخبوزة وزيادة المبيعات.

 

 

 

تأكد من وضع الحسم على المنتجات القابلة للتلف التي لن يتم بيعها في اليوم التالي مثل الكرواسان والحلوى.

 

 

 

إذا كنت تملك مطعمًا لبيع السندويشات و يتباطئ البيع بعد الساعة 7 مساءً ، فقدم حسمًا بنسبة 30٪ على السندويشات والسلطات التي ستنتهي صلاحيتها بنهاية اليوم.

 

 

 

هناك الكثير من المطاعم التي تقدم الدجاج المشوي والتي تهدر الدجاج غير المباع بسبب حركة المبيع المنخفضة في أوقات الليل.

 

 

 

أليس من الأفضل تطبيق ساعة سعيدة كل يوم بين الساعة 9 مساءً وحتى وقت اغلاق المطعم ليتم بيع الدجاج المتبقي غير المباع بسعر مخفض؟

 

 

 

أولاً ، أنت تقلل من الهدر وثانيًا تمنح زبائنك حسمًا في ساعات الحركة البطيئة حيث المبيعات منخفضة جدًا.

 

 

 

ماذا عن متجر الخضار والفواكه؟

 

عادة ما يتسوق الناس للخضروات والفواكه في الصباح عندما يتم استلامها طازجة. هذه المنتجات قابلة للتلف بنسبة عالية.

 

 

 

قم بتطبيق الساعة السعيدة في قسم الخضار الخاص بك واجعل عملائك يستفيدون من التسوق في الليل. لماذا ترمي بضاعتك بينما يمكنك عرضها بأسعار مخفضة؟

 

 

 

يمكنك أن تقدم نوعًا من الخضار بالمجان لدى شراء الزبون لنوع آخر. على سبيل المثال، احصل على  باقة مجانية من النعناع  عند شرائك لباقة من البقدونس.

 

 

ستجلب المزيد من الزبائن إلى متجرك.

 

 

 

كيف تنجح في تنفيذ الساعة السعيدة:

 

 

اعرف زبائنك جيدًا

 

 

راقب تقارير نقاط البيع الخاصة بك لتتبع أنماط شراء عملائك على مختلف الفئات أو الأقسام من أجل تحديد المنتجات التي تحتاج إلى الترويج لها.

 

 

في حال تفضيل زبائنك للكوكتيلات بدلًا من النبيذ ، فقم بالتخفيضات على الكوكتيلات.

 

أو ربما تخفض أسعار السندويشات والسلطات.

 

 

لا تنس أبدًا تدريب موظفيك على التعامل مع العملاء ساعة التخفيضات.

 

 

 

درب موظفيك ليحسنوا التصرف خلال الساعة السعيدة

 

 

يعتمد نجاح ساعتك السعيدة على مدى تدريب وحسن تصرف طاقمك.

 

 

يجب أن يكون الموظفون مستعدين للعمل في فترات الساعة السعيدة المزدحمة.

 

 

يجب تدريبهم على بيع المنتجات الموجودة في قائمة الطعام باستخدام تقنيات ذكية.

 

 

دعهم يقترحون تقديم الوجبات المخفضة مع الوجبات غير المخفضة ، على سبيل المثال تقديم المشروب مع المقبلات ، أو الحلوى في النهاية أو كرواسون مع القهوة.

 

 

يجب أن يكون الموظف مرحبًا وودودًا ويتمتع بمهارات خدمة الزبائن الاستثنائية من أجل كسب هؤلاء العملاء.

 

 

لن يعود أي زبون للاستفادة من الأسعار المخفضة إذا كان سيتعامل مع موظفين غير مهنيين.

 

 

غير بقائمة الطعام

 

 

قم بتقديم حصة أقل من الأطباق الرئيسية المفضلة لدى الزبائن مع حصة أكبر من الأطباق الجانبية.

 

 

إذا كان لديك طبق خاص يحبه العملاء ، كالمعكرونة أو الدجاج أو السلمون ، شجعهم على طلب المزيد من مطعمك وقدم هذا الطبق من الساعة 5 إلى 7 بسعر مخفض وبحصة أقل.

 

 

قدم لهم حصص أقل من البرغر أو سندويشات التاكو الصغيرة أو قم بإعداد طبق من المقبلات المختلفة.

 

 

قم بإنشاء قائمة طعام خاصة بالساعة السعيدة حيث تقدم بعض المشروبات والمقبلات أو السندويشات بسعر مخفض.

 

 

قدم حسم 30٪ على نوعين من  المقبلات ،أو نوع من السلطة و نوعين من الساندويتشات مع مشروبات مختارة مثل البيرة أو المارجريتا.

 

 

إذا كنت تطبق الساعة السعيدة في الحانات ، فلا تنس تضمين بعض المشروبات غير الكحولية في ساعة التخفيضات لإرضاء الجميع.

 

 

 

اختر التوقيت المناسب للساعة السعيدة

 

 

عادة ما يكون الوقت المثالي للساعة السعيدة من 5 إلى 8 ولكن يمكنأن تختار ساعات مختلفة حسب عملك.

 

 

يعد اختيار الوقت أمرًا مهمًا للغاية لأنه يزيد من حركة الزبائن حتى في بقية ساعات العمل.

 

 

يمكنك اتباع ساعة سعيدة ليوم كامل مثل تقديم كمية غير محددة من التاكو مقابل سعر معين في يوم الثلاثاء  أو ربما تقدم حسمًا قيمته 20 ٪ على شرائح البيتزا في أيام الأربعاء.

 

 

 

قدم عروضا خاصة للسيدات في الليل وقدم بعض الكوكتيلات أو النبيذ الذي عادة ما تستهلكه السيدات من 8 حتى 11 بأسعار تشجيعية.

 

 

 

إذا كنت تملك  مطعمًا يبيع السندويشات ، فاختر ساعات سعيدة في وقت متأخر من الليل مثل 11 مساءً حتى 2 صباحًا خاصة للأشخاص الذين يعملون في وقت متأخر كالممرضات والصيادلة وحراس الأمن ...

 

 

 

من قال أن ساعة التخفيضات تكون فقط في أوقات بعد الظهر أو الليل؟

 

 

إذا كنت تملك مكانًا لتقديم القهوة ، فخصص ساعة سعيدة من الساعة الثامنة حتى العاشرة صباحًا لتشجيع الناس على المرور وتناول قطعة صغيرة من الحلوى وفنجان من القهوة خلال توجههم إلى العمل.

 

 

رفه عن جمهورك

 

 

فكر في خلق جو ممتع لزبائنك.

 

 

 

قم بعرض مباراة كرة قدم مهمة، قم بدعوة فرقة أو إقامة مسابقة للأداء لجذب جمهور أكبر.

 

 

 

 تتبع نتائج الساعات السعيدة وقيم الأداء

 

 

لا توجد قاعدة صارمة لتنفيذ الساعة السعيدة.

 

 

اعتبرها تجربة دائمة تمكنك من تعديل ما لا يتناسب وعملك للنجاح.

 

 

قد تكتشف أنك بحاجة إلى تغيير التوقيت أو تغيير خيارات قائمة الطعام أو مبلغ الحسم أو المنتج الذي تقوم بحسمه.

 

 

لكن كيف تعرف أين المشكلة؟

 

 

عليك أن تراقب أدائك عبر برنامج نقاط البيع الخاص بك الذي يتتبع المبيعات خلال ساعات السعادة وهامش الربح الخاص بك لتقييمها.

 

 

عدم مراقبة أدائك سيؤدي إلى فشل الساعة السعيدة.

 

 

الساعة السعيدة هي المفضلة لدى الجميع وستكون المفضلة لديك إذا كنت تعرف كيف تديرها.

 

لذلك ، خطط لذلك ، وقم بتنفيذها ومراقبتها للحصول على أفضل النتائج.

تاغس المشاركة

أضف تعليق جديد

المنشور السابق

open a new business

كل ما تريد أن تعرفه عن إنشاء عمل جديد

2021/01/18

أنت متحمس لانشاء عملك الخاص ولكنك لا تعرف من أين تبدأ؟

 

تتساءل من أين وكيف تبدأ.

 ...

المنشور التالى

عامل المستودع يعد المخزون

ما هي إدارة المخزون ولماذا تحتاج برنامجًا ذكيًا للمشتريات؟

2021/02/01

هل تمتلك شركة كبيرة ، أو ربما متجر صغير للبيع بالتجزئة ، أو حتى مطعم صغير للوجبات السريعة في الحي؟

 

 

 ...

آخر المنشورات

POS terminals

كل ما تحتاج معرفته عن معدات برامج نقاط البيع

2021/07/26

 

خضعت أنظمة نقاط البيع لتغييرات مختلفة مؤخرًا استجابة لاحتياجات السوق.

 

 

 

نتيجة لتغييرات...

مدير يفكر كيف يقلل من تكاليف مطعمه التشغيلية

كيف تقلل من التكاليف التشغيل في مطعمك

2021/07/19

 

إذا كنت تتطلع إلى خفض تكاليف التشغيل والنفقات ، فأنت لست وحيدًا.

 

 

 

تبحث جميع الشركات عن...

برنامج أدار العلاقات

ما هو برنامج ادارة العلاقات مع الزبائن؟

2021/07/12

 

ما هو الأمر الذي يحافظ على استمرار عملك؟

 

 

 

ما هو سر نجاحك؟

 

 

 ...